بوانو : خرجات بنكيران كرست الوضع وعمقت جراح البيجيدي!

استعرض رئيس المجموعة النيابية لحزب العدالة والتنمية، عبد الله بوانو، الأسباب والعوامل وراء الهزيمة المدوية التي مني بها “البيجيدي” في الاستحقاقات الانتخابية للثامن من شتنبر الماضي.

واعتبر بوانو، في حوار صحفي، أن خرجات الأمين العام الحالي للحزب، عبد الإله بنكيران، كانت من بين هذه العوامل التي أثرت على الحزب وساهمت في النتيجة التي حصل عليها خلال الاستحقاقات الانتخابية الأخيرة.

وقال القيادي بحزب “المصباح” : “أنا غير متفق مع خرجة سي عبد الإله بنكيران بتلك الطريقة، فهو له تأثير لا ينكره أحد، وخرجاته زادت من تعميق الهزات التي كان يعيشها الحزب منذ البلوكاج”.

وخلص المتحدث ذاته، إلى هزيمة “الإخوان” في الانتخابات جاءت بسبب خمس عوامل خارجية، لخصها في “البلوكاج، وما سماه بالاستهداف الإعلامي لحزبهم واستهداف أعضاء الحزب والراغبين في الترشح لصالحه بالإضافة على إغراق الساحة الانتخابية بالأموال”.

وإلى جانب هذه العوامل، يرى بوانو أن تمرير بعض القوانين من قبيل القانون الإطار وقانون تقنين زراعة القنب الهندي إضافة إلى توقيع الاتفاق الثلاثي، هزت كيان العدالة والتنمية، وأثرت عليه بشكل كبير وهو ما انعكس سلبا على نتائجه الانتخابية.

وجدير بالذكر أن حزب العدالة والتنمية مني بهزيمة ثقيلة بعد أن حل ثامنا في الاستحقاقات التشريعية الماضية بحصوله على 13 مقعدا برلمانيا بعدما حقق سن 125 مقعدا سنة 2016.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.