بونو يحقق رقما قياسيا بعد محافظته على شباكه نظيفة لمدة 517 دقيقة

أسهم حارس المرمى المغربي ياسين بونو في تعزيز حظوظ ناديه إشبيلية في المنافسة على لقب الليجا بعد انتصاره السادس تواليا على أوساسونا 2-0 ليقتنص المركز الثالث من برشلونة.

وحقق بونو رقما قياسيا بعدما أصبح أكثر حارس يحافظ على نظافة شباكه مع الفريق الأندلسي، بواقع 517 دقيقة، حيث حافظ أمام أوساسونا على شباكه للمباراة الخامسة تواليا.

ولم يدخل مرمى بونو أي هدف منذ 19 يناير، حينما اهتزت شباكه بهدف لإدجار ميندي، لاعب ألافيس.

وتفوق بونو بدقيقة عن الرقم القياسي السابق المسجل باسم الحارس البرتغالي بيتو في موسم 2014-2015 وبـ 6 دقائق عن رقم أندري بالوب في عام 2008.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *