تأسيس هيئة استشارية لمواكبة تنفيذ قانون القنب الهندي

أعلن السبت 3 أبريل بطنجة عن تأسيس الهئية الاستشارية العلمية لمواكبة تنفيذ قانون 13.21 الخاص بالاستعمالات المشروعة للقنب الهندي .

وقال بلاغ للهيئة إن الهيئة تتشكل من أطباء في تخصصات متعددة وصيادلة وخبراء في القانون وفاعلين اقتصاديين وفعاليات مجتمعية وإعلاميين ، وان مبرر تأسيسها يأتي مساهمة في تقديم المشورة والاستشارات في أفق إخراج قانون متقدم يراعي الخلفية العلمية والطبية وبما يضمن المنفعة المجتمعية على جميع الأصعدة .

وقال البرفسور ربيع رضوان أستاذ الطب في جامعة محمد السادس بالدارالبيضاء منسق هذه الهيئة ، إن مهمة الهيئة الاستشارية العلمية سيكون استشاريا بناء على التقارير التي ستنجزها والتي تتضمن ماهو علمي وطبي وصناعي وعلاجي ومجتمعي ، مستحضرة تجارب الدول التي سبقتنا في ذلك ، مؤكدا على أن خدمات الهيئة ستطال المشرع المغربي والفلاحين المشتغلين في النبتة والمصنعين والمستثمرين الذين ينوون الاستثمار مستقبلا في هذا القطاع الواعد.

وقال ميثاق العمل الذي اعتمدته الهيئة العلمية الاستشارية لمواكبة تنفيذ قانون الاستعمالات المشروعة للقنب الهندي انه وعيا من مجموعة من الفعاليات الطبية والقانونية والمدنية والإعلامية بالأفاق الواعدة المتعددة والمتنوعة لمواكبة تشريع وتنفيذ هذا القانون على الصحة الإنسانية عامة وصحة المواطن المغربي خاصة تم تأسيس هذه الهيئة العلمية الاستشارية لمواكبة تشريعه وتنفيذه .

ونص ميثاق العمل على أن الهيئة ذات طبيعة استشارية وستتشكل قريبا في إطار قانوني يساعدها على أن تكون قوة اقتراحيه وترافعية وبناء شراكات مع مؤسسات عامة وخاصة ومع شركات ومختبرات ومراكز بحث أجنبية ووطنية من أجل المساهمة في الفهم الصحيح والسليم لكل الإمكانيات التي تتيحها هذه النبتة في الاستعمالات الخاصة بالصحة البشرية، و تنوير الواسع والمتاح لعمومالمواطنات والمواطنين على واقعية البدائل الصحية المتعددة التي تمنحها النبتة في العديد من التخصصات الطبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *