تداعيات كورونا.. الحكومة تتجه نحو حذف مجموعة من المؤسسات العمومية وإدماج أخرى!

أيام قليلة على الخطاب الملكي، الذي دعا فيه العاهل المغربي لاتخاذ إجراءات صارمة لإنعاش الاقتصاد والحفاظ على مصادر دخل المواطنين. خرج وزير الاقتصاد والمالية المغربي، ليُعلن الشروع في تنفيذ حزمة من الخطوات العملية، تسريعاً لعملية مواجهة تداعيات الأزمة.

وكشف وزير المالية المغربي، محمد بنشعبون، أن الحكومة المغربية ستشرع فوراً في تنفيذ توجيهات العاهل المغربي، الملك محمد السادس، لإنعاش الاقتصاد والحفاظ على مصادر دخل المواطنين ومناصب الشغل.

وأعلن الوزير في ندوة، اليوم الثلاثاء، بمقر وزارة الاقتصاد والمالية، أن مجموعة من المؤسسات العمومية صارت متجاوزة في الفترة الراهنة. إذ سيتم حذفها، واتخاذ مجموعة من التدابير الأخرى في قانون مالية 2021 الذي سيشرع مهندسو الوزارة في الإعداد له خلال الأشهر المقبلة.

وأوضح أنه بعد إنشاء الوكالة الوطنية، سيتم تجميع عدد من المقاولات العمومية تحت هيكلة خاصة ستمكن من الوصول للأهداف المسطرة لها.

وسيكون، بحسب الوزير، الهدف من هذه الوكالة الجديدة تعزيز الحكامة الجيدة وضمان التدبير استراتيجي لمؤسسات الدولة وتتبع نجاعتها، خاصة أن عددا من المؤسسات العمومية، تشتغل في نفس المجال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *