تدوينة فايسبوكية ترسل شاباً الى السجن

حكمت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة سلا المختصة في قضايا الإرهاب، يوم أمس الخميس، بالسجن 3 سنوات نافذة وغرامة قدرها 5 آلاف درهم في حق شاب ينحدر من سوس، بسبب تدوينة فيسبوكية، انتقد فيها قرارا للحكومة بغلق المساجد بسبب كورونا.

ووجهت المحكمة تهما تتعلق بـ”الإشادة بأعمال إرهابية”، و”عدم التبليغ عن جريمة إرهابية”، بسبب تدوينة له على “فيسبوك” انتقد فيها قرار الحكومة بإغلاق المساجد، في حين سمحت بفتح المقاهي والمطاعم.

وكان المحكوم عليه قد نشر تدوينة على صفحته الخاصة بموقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” ينتقد فيها قرار الحكومة القاضي بإغلاق المساجد لمواجهة تفشي فيروس كورونا، مؤكدا أنها سمحت بفتح المطاعم والمقاهي خلال الفترة الأولى من بداية جائحة كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.