تسجيل أكثر من 500 حالة بالبيضاء.. والماء الساخن و”الويفي” وأجهزة التلفاز والمبردات رهن إشارة المرضى

أكدت نبيلة الرميلي، المديرة الجهوية لوزارة الصحة بجهة الدارالبيضاء ـ سطات، ونائب عمدة مجلس المدينة، المكلفة بلجنة الصحة، أن عدد المصابين على مستوى الجهة وصل 500 حالة إلى حدود اول أمس الثلاثاء.

وكشفت الرميلي، في تصريحات صحفية، أن 57 حالة تماثلت للشفاء، في حين تقول من المحتمل أن يصل عدد الحالات إلى 520 بالجهة، خلال اليوم نفسه، مشيرة إلى أن المديرية بتنسيق مع وزارة الصحة وضعت وسائل احترازية واستباقية، وسخرت وسائل طبية أخرى آنية للحد من انتشار فيروس كورونا.

وقالت المديرة الجهوية، إنه مع استقبال مرضى فيروس كورونا بدأ التفكير في راحتهم من خلال توفير الماء الساخن، و “الويفي”، وأجهزة التلفاز والمبردات “الثلاجة”، هذه التجهيزات لم تكن موجودة في السابق، لكن بما أن هؤلاء المرضى يمضون أكثر من 15 يوما ، داخل غرف الاستشفاء.

وأفادت نائبة العمدة، إن المجلس الجماعي للدارالبيضاء وضع مجموعة من التدابير، تتعلق بكيفية التعامل مع هذا الوباء ، وبصفتها نائبة العمدة كانت تواظب على الاطلاع بشكل يومي على كميات المعمقات، والعدد الكافي يوميا لتعقيم جميع المرافق والشوارع والأزقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *