تفكيك عصابة لتزوير الفواتير

حددت ابتدائية فاس تاريخ 4 يوليوز المقبل للشروع في محاكمة عناصر شبكة تزوير الفواتير للتهرب الضريبي التي تم تفكيكها بمنطقتي بنسودة وعين الشقف التابعتين إداريا لعمالة فاس وعمالة إقليم مولاي يعقوب.

وكانت النيابة العامة بابتدائية فاس قد قررت صباح يوم الإثنين متابعة الأشخاص الخمسة الذين تتكون منهم شبكة تزوير الفواتير من بينهم الرأس المدبرة الذي يقطن بعين الشقف في حالة اعتقال من اجل ” التزوير في محررات تجارية واستعمالها والمشاركة في ذلك ” بعد استنطاقهم في محاضر قانونية.

يشار إلى أن عناصر الدرك الملكي بفاس قد تمكنت من توقيف أفراد الشبكة الذين يمرسون نشاطهم الإجرامي بمنطقتي بنسودة وعين الشقف بتعليمات من النيابة العامة بفاس التي توصلت بشكاية من مدير شركة بعد اكتشافه وجود فواتير تجارية مختلفة باسمه وتحمل طابع شركته دون أن اصدر منه ، حيث اتضح للمحققين أن هذه الفواتير تم إنجازها وتمكين متهربين من الإدلاء بها لدى مصالح إدارة الضرائب ما يفوت عليها الحصول على مبالغ مالية مهمة .

وأفادت مصادر موثوقة أن الأبحاث التي باشرتها عناصر الدرك الملكي بفاس قد مكنت من العثور بمنزل المشتبه فيه الرئيس بعين الشقف عل عشرات الفواتير والأختام المزورة اشركات وآلات تقنية يشتبه أن تكون تستخدم لإنجاز الفواتير التجارية المزورة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *