تقرير: الكتب باللغة العربية تهيمن على سوق النشر.. ومجال الترجمات في تراجع

كشف تقرير حول “النشر والكتاب في المغرب 2018-2019” لمؤسسة الملك “عبد العزيز آل سعود”، أن حصيلة النشر في المغرب تعرف اهتمام متزايد بالنشر الرقمي إذ وصل عدد المنشورات الرقمية المنشورة 20.31 بالمائة

و سجلت آل سعود هيمنة اللغة العربية على حقل النشر، إذ نُشر 2875 إصدارا بهذه اللغة، بينما تم نشر 675 بالفرنسية، و68 بالإنجليزية، و45 بالأمازيغية، وما تبقى باللغات الإسبانية، والبرتغالية والألمانية.

ونبه التقرير الى تراجع مجال الترجمات إذ نشر 298 عنوانا في الوقت الذي نشر 302 عنوانا في السنة الماضية إذ ترجم إلى العربية 251 عنوانا، وذلك عن لغات عدة تأتي على رأسها الفرنسية، بـ136 عنوانا، فيما يمثل نسبة قدرها 45.6 بالمائة، مشيرا إلى أن معظم هذه الترجمات تتعلق بالإصدارات الأدبية والتاريخ والمجتمع والفلسفة، فيما تتناول 64 بالمائة منها،المغرب كموضوع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *