ثلاثة أسماء تتنافس لرئاسة جماعة الرشيدية!

مصطفى مسعاف

يوم البعث.. قيامة الانتخابات.. عناوين تصدرت طوندونس مواقع التواصل الاجتماعي بمختلف الصفحات المحلية بمدينة الرشيدية إبّان الاستحقاقات الأخيرة التي أُجريت في الثامن من شتنبر الجاري.

هذا وينتظر أن تكون مدينة الرشيدية يوم غذ الجمعة على موعد مع محطة مفصلية وحاسمة لتقرير مستقبل مدينة عانقها الفساد والتهميش, وأربك حساباتها سوء التسيير والتدبير الجماعي لمجالسها المنتخبة..

وفي هذا الصدد علم موقع “هاشتاغ” الإخباري أن ثلاثة أسماء تتنافس للظفر برئاسة جماعة الرشيدية, ويتعلق الأمر بلائحة حزب الاستقلال في شخص وكيلها سعيد كريمي الأقوى حظوظاً, وكذا لائحة حزب التجمع الوطني للأحرار بوكيلها عزيز سعادة.

ودخل كذلك غمار المنافسة على رئاسة جماعة الرشيدية حزب الاتحاد الإشتراكي للقوات الشعبية في شخص وكيل لائحتها مولاي المهدي العالوي, والذي يعلق أملاً في حلفائه من أحزاب أخرى عقد معها مشاورات مطولة.

ويذكر أن المشاورات للخروج بتحالف يحسم أمر جماعة الرشيدية, لازال يلفه الغموض ما عدا وكلاء لوائح الأحزاب الثلاثة المذكورة, الذين اتضحت معالمهم فور الإعلان عن انتهاء مدة إيداع الترشيحات مساء أمس من لدن السلطات المحلية بالرشيدية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *