جريمة بشعة زمن كورونا.. أب يقتل ابنه لرفضه ارتداء الكمامة قبل خروجه من المنزل

هاشتاغ:
أقدم أب على ارتكاب جريمة قتل ابنه الذي رفض ارتداء كمامة طبية قبل خروجه من المنزل، بإحدى المدن الهندية.

ووفق موقع “روسيا اليوم” نقلا عن صحيفة “إنديان إكسبريس” الهندية، فإن الحادث المأساوي وقع ليلة السبت الماضي في مدينة كالكوتا بالهند، حيث كان الابن يستعد للخروج من المنزل، ثم اندلع شجار بينه وبين والده، بعدما طلب منه الأخير ارتداء الكمامة الطبية للوقاية من كورونا.

وأضافت الصحيفة الهندية بأنه “بعدما أصر الإبن على رفضه، أصيب الأب بحالة من الغضب، وأقدم على خنق ابنه بشريط من القماش حتى الموت”، مشيرة إلى أن الأب سلم نفسه إلى مركز شرطة المدينة واعترف بجريمته، ووجهت له تهمة القتل العمد”.

وأشارت الصحيفة إلى أن “تحقيقات الشرطة أكدت أن الضحية خرج من المنزل بدون كمامة طبية أكثر من مرة، وكان هذا هو السبب الذي جعل الرجل العجوز، غاضبا من تصرف ابنه”.

وذكرت الصحيفة أن السلطات الهندية كانت قد أصدرت قرارا في شهر مارس الماضي بإلزام جميع المواطنين بارتداء أقنعة خاصة في الأماكن العامة في إطار الإجراءات الاحترازية للحد من وباء كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *