جريمة قتل .. شجار بين شخصين ينتهي بقتل طالب جامعي

متابعة
توفي نهار اليوم شاب بالمستشفى الجهوي، الحسن الثاني بأكادير، متأثرا بجروحه، بعد تلقيه ضربة بحجارة يوم أمس الخميس، بتراب جماعة القليعة.

وفي تفاصيل الحادثة، وحسب مصادر إعلامية، فإن الضحية، والذي يبلغ من العمر حوالي 24 سنة، كان إلى جانب متابعته لدراسته الجامعية، يشتغل كعامل فلاحي بإحدى الضيعات. وبعد عودته من عمله، على الساعة الرابعة مساء، دخل في نقاش مع زميل له في العمل، بالقرب من حمام النصر، بالقليعة الفوقانية، ليحتد النقاش ويتحول للضرب، حيث تلقى الضحية ضربة بحجارة، جعلته يسقط أرضا. وهو ما استدعى حضور عناصر الدرك الملكي بالقليعة، حيث تم نقل الضحية للمستشفى لتلقي العلاج، إلا أنه توفي في اليوم الموالي.

فيما تمكنت عناصر الدرك الملكي، من توقيف أخوين على علاقة بالواقعة، حيث تفيذ ذات المصادر أن أحدهما اعترف بالمنسوب إليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *