جطو: “أونسا” تبذل جهودا كبيرة .. وسلطتها لفرض العقوبات محدودة

هاشتاغ:

قال الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات إدريس جطو، إن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية “أونسا”، يبذل جهودا كبيرة، لكن بالوسائل التي يمتلكها، لا يستطيع القيام بكل أدواره.

جاء ذلك في العرض الذي قدمه الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات، إدريس جطو، حول “المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية، اليوم الثلاثاء، بلجنة مراقبة المالية العامة بمجلس النواب.

وأشار جطو في عرضه إلى أن سلطات “أونسا” محدودة فيما يتعلق بفرض العقوبات وعمليات الإغلاق وما إلى ذلك، وحتى مراقبة بعض الأماكن، مثل المطاعم، والتي تخضع لمراقبة السلطات في إطار اللجان المختلطة.

وكان المكتب الوطني للسلامة الصحية “أونسا”، قد كشف ضمن رده المُضمن في تقرير المجلس الأعلى للحسابات، أن استقلالية المكتب تتمثل في مجموعة من التدابير، في حين أن وصاية وزارة الفلاحة على المكتب هو أمر معمول به في مختلف دول العالم، مشيرا إلى أن السلامة الصحية مسؤولية عدد من المتدخلين وليست “أونسا” وحدها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *