حالة انتحار جديد بمدينة تطوان.. وامرأة تلقي بنفسها من الطابق الثاني

هاشتاغ : اشرف اول الفقيه
استيقظ سكان المدينة العتيقة (حي السويقة) بمدينة طنجة، هذا الصباح على فاجعة اخرى تنضاف الى الفواجع التي اصبحت تعرفها مدينة تطوان، في الاونة الخيرة، والتي تتجلى في تنامي المهول لظاهرة الانتحار التي اصبحت تنخر المجتمع التطواني.
حيث في الصباح الباكر حوالي الساعة 05:30، قررت امرأة في عقدها الخامس، ان تضع حد لحياتها من خلال رمي نفسها من الطابق الثاني من منزلها، لتنقل جثة هامدة لمستودع الاموات بمستشفى سانية الرمل، هذا المستشفى التي كانت المرحومة قيد حياتها تستغل به كمنظفة بجناح امراض القلب والشريان، وهي في عقدها الخامس وام لثلاث ابناء.
وبمجرد سماعها للخبر، انتقلت الى عين المكان عناصر الامن الوطني( الشرطة العلمية) والوقاية المدنية.
والى حدود كتابة هذه الاسطر لم تعرف بعد الاسباب الحقيقية التي دفعت بها الى الانتحار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *