حرب التزكيات تتسبب في نفور جماعي من البيجيدي

كباقي الأحزاب، يعرف حزب العدالة والتنمية على المستوى الداخلي صراعا كبيرا حول التزكيات المرتبطة بالترشيح في الانتخابات المقبلة.

في هذا الصدد، كشفت مصادر مطلعة، أن 15 عضو ينتمون لحزب العدالة والتنمية بمدينة النواصر، قدموا استقالتهم بسبب عدم احترام مسطرة اختيار المرشحين.

وأشارت ذات المصادر، إلى أن  أحد القادة النافذيين في الحزب، والبرلماني الحالي رشيد عبد اللطيف، رفضوا عقد الجمع العام لاختيار المرشحين في الانتخابات، مفضلين تهريب النقاش حول احترام مسطرة الترشيح.

وشددت ذات المصادر، على أن من المرتقب عن يعيد “البيحيدي” منح التزكية للبرلماني الحالي، رشيد عبد اللطيف، بالرغم من ضعف أدائه النيابي، والانتقادات الكبيرة التي تلقاها سواء داخل الحزب أو من لدن المواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *