حزب سياسي يتهم مزارعي الحشيش باشعال حرائق غابات شفشاون

دعا حزب النهضة والفضيلة، الى فتح تحقيق قضائي بخصوص الحرائق الغابوية التي اجتاحت منطقة تاسيفت بإقليم شفشاون، متهم اباطرة المخدرات بتواطئ مع بعض المسؤولين بالضلوع في ايقاد هذه الحرائق.

وقال الحزب في بيان له ان هذه “الحرائق مفتعلة ومدبرة من طرف اباطرة المخدرات في المنطقة بتواطئ مع بعض المسؤولين الذين يغضون الطرف عن تلك ممارسات وهذا يعرفه الجميع.”.

وربط بيان الحزب، الحرائق المذكورة بأنشطة زراعة القنب الهندي، معتبرا أن الغاية منها الاستفادة من المساحات الشاسعة لزراعة-الكيف-. داعيا الى ايفاد لجنة من وزارة الداخلية ومندوبية المياه والغابات للتحقيق.

وبلغت المساحة المتضررة من الحرائق التي ضربت غابة تافسيت بشفشاون لحدود أمس 830 هكتار من الغطاء الغابوي والنباتي. بحسب حصيلة غير رسمية.

ووفق ما أوردته المديرية الجهوية للمياه والغابات، فإن التضاريس الصعبة بالمنطقة والرياح صعبت من مأمورية عناصر الاطفاء في اخماد الحرائق، وهذا سبب استمرارها لحد الآن.

وتعتبر هذه المساحة المحروقة لحد الآن، أكبر مساحة تعرضت للحرق بغابات إقليم شفشاون هذه السنة، ومن المحتمل أن تتسع الرقعة لمزيد من الهكتارات الاخرى في حالة استمرار الحرائق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *