حوادث الطائرات وأسراب الطيور تستنفر مصالح وزارة الداخلية

دعت وزارة الداخلية الجمعيات التي تهتم بتربية الطيور والمحافظة عليها، إلى إشعار السلطات المحلية بأنشطتها ومواعيد وأماكين إطلاق أسراب الطيور.

وأستنفرت مصالحها اللامركزية بالاقاليم والعمالات، وحثتهم على ضرورة التواصل والتنسيق مع الجمعيات الخاصة بمربي الطيور، التي تجمع ما بين الهواية والإحتراف، والقيام بإحصاء شامل في صفوف الجمعيات ووضعها القانوني وبرامجها وأنشطتها السنوية.

وتهدف هذه الخطوة حسب مصادر موقع “هاشتاغ” إلى تأمين حركة الطيران الجوي المدني أو العسكري، وسلامة مستعملي المجال الجوي، سواء أثناء تحليق الطائرات أو خلال مراحل انطلاقها وتحليقها في السماء أو هبوطها، من خلال تفادي إصطدام الطائرات بالطيور.

وأشارت ذات المصادر إلى أن أسراب الطيور حين تحلق داخل مجال الطيران، غالبا ما تشكل خطرا على الطائرات وتتسبب في أضرار قد تصل لسقوط الطائرة ووفاة طاقمها وركابها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.