خبراء يدعون للقطع مع سياسة الإعفاءات الجبائية

كشفت توصيات صادرة عن منتدى الباحثين بوزارة الاقتصاد والمالية، عن ضرورة الحد من العبء والضغط الضريبي وتوسيع الوعاء الجبائي، والعمل في اتجاه تكريس ثقافة جبائية إيجابية لدى الملزمين عبر مختلف الوسائط الإعلام، والمدرسة والجامعة، والإدارات المعنية.

ودعا المنتدى الذي قدم خلاصات الجولة الثالثة من القافلة التواصلية حول قانون المالية، إلى القطع مع سياسة الإعفاءات الجبائية بحكم الواقع السائد في بعض جهات المملكة، خاصة جهتي الجنوب، وضرورة العمل على تطبيق القانون وتقييم الوضع للاحتفاظ فقط بالإعفاءات ذات الطابع الاجتماعي التي تستفيد منها الفئات الهشة.

مع ترشيد النفقات الجبائية وتحديدها بدقة وتقييم أثرها واعتمادها وفقا لإجراءات واضحة، ووضع آليات للتواصل في الميدان الجبائي تتسم بالوضوح والشمولية والسهولة.فضلا عن هذا، طالب خبراء وزارة المالية بالتأسيس لعلاقات أفضل بين الإدارة والمواطنين تتصف بالانفتاح والتواصل السلس والقرب.

مع تكثيف هذه اللقاءات التواصلية التي تلي صدور قانون المالية وجعلها عرفا سنويا فضلا عن ضرورة العمل في اتجاه إشراك المواطنين في المرحلة السابقة عن صدور قانون المالية، وجعلهم في صلب النقاش حول إعداد والتصويت على مشروع قانون المالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *