خطير..القرطاس يلعلع في سماء سيدي سليمان لتوقيف اشخاص مدججين بالسيوف أرسلوا “أجودان” ودركي آخر للمستشفى في حالة حرجة

تعرض قائد المركز الترابي للدرك التابع لجماعة القصيبية إقليم سيدي سليمان، ودركي آخر، للاعتداء من قبل 3 أشخاص مبحوث عنهم، بدوار جحاوشة التابع لذات الجماعة بواسطة أسلحة بيضاء أثناء محاولة توقيفهم ليلة السبت 31 غشت الشهر الجاري.

وأوضحت يومية الأحداث المغربية الصادرة غدا الاثنين، أن قائد المركز الترابي كان يقود حملة تمشيطية مرفوقا بعناصر الدرك الملكي بتراب الجماعة للبحت عن مطلوبين للعدالة، قبل أن يفاجؤوا بالهجوم عليهم بالأسلحة البيضاء من قبل 3 أشخاص صدرت في حقهم مذكرات بحث وطنية.

وأبرز ذات المصدر أن عناصر الدرك اضطروا إلى إشهار أسلحتهم في وجه المعتدين وإطلاق الرصاص في الهواء لتحذيرهم إلا أنهم واصلوا هجومهم على عناصر الدرك حيث أصيب قائد المركز ومرافق له بجروح بواسطة الأسلحة البيضاء، رغم ذلك تمكن قائد المركز من تصفيد أحدهم فيما تمكن مرافقه من إيقاف عنصر آخر.

وأضافت ذات اليومية أن قائد سرية الدرك بسيدي سليمان، كان يقوم بجولة مرفوقا بعناصر القسم القضائي بتراب الجماعة وكان قريبا من العملية، حيث سهل وقام بمؤازرة عناصر الدرك المصابين في إيقاف المشتبه بهم.

وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم نقل الدركيين الى المستشفى العسكري بمكناس لتلقي العلاجات الضرورية، فيما تم اقتياد الموقوفين إلى مقر الدرك الملكي بسيدي سليمان للتحقيق معهم فيما مازال البحث جاريا عن العنصر الآخر، الذي تمكن من الفرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *