خمس مقاولات شابة تحصل على علامات التميز

جرى اليوم السبت بالدار البيضاء ، تسليم علامات التميز الخاصة بالمقاولة الشابة ، لخمس مقاولات متوجة ، وذلك خلال النسخة الثالثة للمؤتمر الوطني للمقاولات المغربية الشابة (CNJEM) ، المنعقد حول موضوع ” الرقمنة وروح المبادرة بين التحديات والفرص ” .

ومن بين المقاولات المتوجة (HJE) للمدرسة الحسنية للأشغال العمومية، وذلك خلال هذا الحدث ، الذي نظمته كونفدرالية المقاولات المغربية الشابة ، حيث ظفرت بعلامة التميز ” أفضل مقاولة شابة / meilleure junior-entreprise) للسنة الرابعة على التوالي ، كما فازت أيضا بعلامة ” أفضل جودة للشباب/ meilleure Junior-qualité ).

وعادت علامة ” أفضل أمل للشباب / meilleure junior-espoir ” إلى (ESSOR) للمدرسة العليا لصناعات النسيج والألبسة (ESITH)، في حين منحت جائزة ” أفضل استراتيجية تجارية / “meilleure stratégie commerciale ) ، ل (EJE) لمدرسة Emines التابعة لجامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية بابن جرير (UM6P).

أما علامة “أفضل مقاولة شابة بشأن تدبير الأزمة/ “la meilleure junior en gestion de crise” ، التي جاءت هذه السنة لتنضاف إلى الجوائز الأربع الأخرى، فقد ظفرت بها (Ensem Engineering) للمدرسة الوطنية للكهرباء والميكانيك في الدار البيضاء.

وفي كلمة بالمناسبة ، قال رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب شكيب لعلج ، إن هذا المؤتمر يعكس إرادة الشباب المتعلقة بالاستثمار النشيط من أجل الدفع بعجلة اقتصاد المغرب ، مشيدا في الوقت ذاته باختيار موضوع هذه النسخة “التحول الرقمي ” الذي يشكل اليوم فرصة عظيمة لبناء اقتصاد وطني قوي ومبتكر وشامل .

وأكد أنه “بفضل مبادرات مثل تلك الخاصة بالمقاولات الشابة التي تم إنشاؤها داخل المدارس العليا والجامعات ، يمكننا تعزيز روح المبادرة بشكل فعال ، وبالتالي تحسين فرص العمل” .

وفي سياق متصل أعلن لعلج عن قرب إطلاق شباك وحيد للتوجيه لفائدة الشباب حاملي المشاريع، من قبل الكونفدرالية ، مشيرا إلى أن هذا الشباك سيسمح للمقاولين الشباب بالحصول على مواكبة من قبل خبراء، تهم عدة جوانب بما في ذلك الاتصالات ، والجوانب القانونية والمالية والبحث عن الشركاء … وفي جميع مراحل إقامة مشاريعهم.

وأضاف أنه بالرغم من الأزمة الناتجة عن الفيروس التاجي ، ” فإنني اليوم أكثر تفاؤلاً مما كان عليه الوضع قبل عام ، نظرا للدينامية التي انطلقت في بلدنا “، مشددا على أنه يتعين” علينا الاشتغال جميعا لتحويل التهديدات الحالية إلى فرص ، وبناء اقتصاد أكثر مرونة يسمح بظهور جيل جديد من المقاولين ، الذين سيعرفون كيف يفكرون ويبنون مغرب الغد “.

ويشمل جدول أعمال هذا المؤتمر ، الفريد من نوعه ، أيضا عقد ندوة لمناقشة الموضوع المختار لهذه النسخة ، ومنتديات لريادة الأعمال ، بالإضافة إلى منح جائزة أفضل حل خاص بالشباب”Junior-Solution” ، في نهاية مسابقة حول موضوع ” أزمة كوفيد: حل خاص بالشباب ” ،بمشاركة 13 مقاولة شابة.

وتروم هذه المسابقة اقتراح حلول لمواجهة تأثيرات الوباء إما بشكل مباشرعلى قطاع الصحة ، أو بشكل غير مباشر من خلال التدخل في قطاع متأثر بالجائحة.

وقد تم إنشاء CJEM للنهوض بمفهوم الشركات الشابة على المستوى الوطني ، ولكن أيضًا لضمان الاعتراف القانوني بوضع المقاولات الشابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *