دار الأزياء “بربري” البريطانية تودع الفرو

أعلنت دار الأزياء البريطانية “بربري” أنها ستتوقف عن حرق السلع غير المبيعة، فضلا عن توقفها عن استخدام الفرو الحقيقي، كرد على الانتقادات التي انهالت على اسم العلامة التجارية، بمواقع التواصل الاجتماعي وبين الناشطين البيئيين.

وذاع خبر أن العديد من علامات الأزياء التجارية الفاخرة تُتلف وتحرق منتجاتها إذا ما لم يتم بيعها وأصبحت قديمة؛ وذلك لحفظ اسم العلامة التجارية، وعدم تعريض البضائع لفرصة بيعها بثمن قليل.

وكُشف في يوليوز الماضي أن بربري دمرت ملابس ومنتجات وعطورا بقيمة أكثر من 36 مليون دولار.

وقالت بربري في بيان رسمي صادر عن الشركة: إن “الحظر المفروض على حرق المنتجات غير المبيعة سيبدأ فورا”.

وأضافت الشركة: “يعتمد هذا الالتزام على الأهداف التي حددناها العام الماضي، كجزء من جدول أعمال المسؤوليات الذي يمتد على 5 سنوات، وتدعمه استراتيجيتنا الجديدة التي تهدف إلى معالجة أسباب النفايات”.

كما أكدت الشركة المصنعة للسلع الفاخرة، أنها ستبدأ بالتخلص تدريجيا من جميع منتجات الفرو الحقيقي، بعدما كانت في السنوات العديدة الماضية حصرت استخدامها للفرو بفراء الأرانب، والثعالب، والمنك، والراكون الآسيوي، وفق ما نشر موقع “سي إن إن”، السبت الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.