رئيس” جمعية محاربة الفساد ” يدعو لفتح بحث قضائي مع أخنوش

هاشتاغ: عدنان لمناصرة.

دعا رئيس “الجمعية الوطنية لمحاربة الفساد” السيد محمد الطاغي، بفتح تحقيق قضائي بخصوص الكلام الذي تفوه به أمين حزب ” الأحرار” عزيز أخنوش، خلال تجمع خطابي له مع أنصاره بايطاليا؛ حيث هدد فيه أخنوش، ” بإعادة تربية جزء من المغاربة؛ كونهم يمسون المقدسات ” بحسب ما يستشف من قوله..

واعتبر الطاغي ان مثل هذا الكلام والتهديد الصادر عن من كان عليه أن يمثل قدوة للآخر، اعتبارا لمنصبه كأمين عام حزب مغربي ينص الدستور أن من مهامه تأطير وتكوين المواطن، ” اعتبره ” سبا وقذفا في حق المغاربة وتهديدا لطمأنيننتهم ، واصفا اياه ب ” السيل العارم من المياه العادمة والتي تفجرت من فمه..في حين أن المغاربة يعيشون ويمارسون حياتهم في إطار القانون العام الذي يكفل لهم حرية التعبير والرأي ..”

رئيس ” جمعية محاربة الفساد” عرج من زاوية أخرى خلال تعليق له باليوتيوب ، حول فضيحة أخنوش وتهديده بإعادة تربية المغاربة، لبعض توجيهات الملك الهامة والتي تضمنتها خطابات سابقة له، متمثلة بالخصوص بوجوب ” ربط المسؤولية بالمحاسبة ” وكذا تساؤله الشهير ” أين الثروة ” ..معتبرا الطاغي، أن الملك لم يكن يتحدث من فراغ بل انطلاقا من تقارير جادة وكاشفة، وأن توجيهاته المذكورة؛ هي لمواجهة مظاهر الفساد والإفساد الاداري الممنهج ونهب الثروات وتهريبها للخارج وكذا مظاهر التهرب الضريبي المقدر بالمليارات والكثير من الأمور الأخرى ، ” وهو ما يجب أن يستوعبه أخنوش المسؤول الوزاري الذي يدبر العديد من القطاعات الحيوية بالمغرب، وكذا بصفته رجل الأعمال الذي تطغى على مشاريعه الاستثمارية الكثير من الشبهات..” يضيف الطاغي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *