رئيس دولة يقضي عطلته بمراكش

على غرار مجموعة من النجوم والمشاهير والشخصيات المهمة عالميا، إختار الرئيس الشيلي غابرييل بوريك قضاء عطلته بمدينة مراكش، حيث حل بالمدينة الحمراء رفقة مجموعة من القربين منه وافراد عائلته.

وكشفت وسائل اعلام محلية، أن أصغر رئيس في تاريخ دولة الشيلي ، اختار أحد المطاعم المتواجدة وسط مراكش لتناول العشاء ليلة امس السبت، رفق زوجته ورئيس البرلمان الشيلي وعدد من مرافقيه.

وبدى الرئيس الشيلي مستمتعا ومنبهرا بالاجواء في المطعم الشهير بمراكش، وأسر مقربون من الرئيس الشيلي، ان الاخير أبدى اعجابه بالمطعم وبالمدينة الحمراء، مؤكدا بانه سيقوم بزيارتها مرارا مستقبلا.

وغابرييل بوريك عضو في حزب التقارب الاجتماعي،و أحد أوجه الحركة الطلابية لعام 2011، وشغل منصب نائب منذ 2014 وأصبح مرشح اليسار الراديكالي في الانتخابات الرئاسية لعام 2021، والتي فاز بها في الجولة الثانية ضد المرشح اليميني المتطرف خوسيه أنطونيو كاست .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.