رحلات بحرية جديدة بين المغرب وإسبانيا

تستعد السلطات الاسبانية، لتنظيم عمليات ترحيل جديدة خلال الأيام المقبلة، لمواطنيها العالقين بالمغرب، جراء استمرار إغلاق الحدود البرية والبحرية بين البلدين بسبب جائحة “كوفيد-19”.

وحددت السفارة الإسبانية بالمغرب، في بلاغ لها، موعد رحلة استثنائية جديدة يوم 22 أبريل الجاري، ستتم عبر ميناء طنجة المتوسط وميناء الجزيرة الخضراء، من أجل نقل مجموعة جديدة من المواطنين الإسبان العالقين في المغرب.

ولم يحدد البلاغ، عدد المواطنين الذين سيستفيدون من هذه العملية الاستثنائية، لكنه أشار إلى أن الإجراء سيشمل أيضا الأجانب الحاصلين على تأشيرات للدراسة أو لجمع الشمل الأسري، وكذا المواطنين المنحدرين من دول الاتحاد الأوروبي.

وتعد هذه الرحلة، التي ستتولى تأمينها شركة “باليريا”، ثالث رحلة تنظمها السلطات الاسبانية، لغجلاء مواطنيها العالقين في المغرب خلال الشهر الجاري، حيث بلغ عدد المستفيدين من هذه العملية في آخر رحلة، ما يفوق أربعة آلاف مواطن إسباني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *