رغم تراجع الأسعار بالأسواق العالمية.. عائدات الفوسفاط ترفع لتصل 3.1 مليارات دولار

أظهرت بيانات صادرة عن مكتب الصرف، ارتفاع عائدات تصدير الفوسفاط ومشتقاته في الأشهر السبعة الأولى من العام الجاري بنسبة 3 في المائة عن نفس الفترة من العام الماضي 2018، لتصل إلى 3.1 مليارات دولار، رغم تباطؤ الطلب وتراجع الأسعار بالأسواق العالمية.

وأشارت البيانات إلى أن هذا الارتفاع، جاء بفضل مبيعات الحامض الفوسفوري، التي بلغت 920 مليون دولار، بزيادة تبلغ قيمتها 170 مليون دولار عن نفس الفترة من العام الماضي. لكن صادرات الأسمدة تراجعت إلى 1.73 مليار دولار، مقابل 1.77 مليار دولار.

ورغم تباطؤ نمو صادرات الفوسفاط ومشتقاته مقارنة بالأرقام المسجلة في الفترات الماضية، إلا أنها حافظت على حصتها ضمن مجمل صادرات المملكة لتمثل 17.8 في المائة من إجمالي الصادرات البالغة قيمتها 17.4 مليار دولار، حيث تساهم في الحد من عجز الميزان التجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *