رفاق أوناجم يُحرزون لقب البطولة

توج بشكل رسمي، فريق الوداد الرياضي، بلقب الدوري المغربي، للمرة الـ21 في تاريخه، بعد انتصاره يومه الأربعاء، بهدفين دون رد على مضيفه مولودية وجدة، لحساب الجولة الـ27.

ولم يشهد الشوط الأول أي فرص خطيرة في دقائقه الأولى، باستثناء محاولات ودادية نادرة، غابت عنها اللمسة الأخيرة، خصوصا من جانب أيمن الحسوني وزهير المترجي.

وفي شوط المدربين، بدأ الوداد اللقاء أكثر اندفاعا، إذ كان قريبا من هز مرمى الوجديين بتسديدة خارج “مربع العمليات”، عن طريق زهير المترجي بعد مرور دقيقتين فقط عن صافرة البداية، غير أن حارس المرمى فخر تصدى له بصعوبة.

وتواصلت السيطرة الودادية، وسط فرص وجدية بعضها كاد أن يهز مرمى التكناوتي، خاصة بتسديدتين من آدم النفاتي.

وفي الدقيقة الـ64، أثمرت السيطرة الودادية على مجريات اللقاء، هدفا عن طريق المهاجم أيوب الكعبي، الذي استغل تمريرة أرضية مركزة من زميله يحيى عطية الله من الرواق الأيسر.

وفي الوقت الذي أوشك فيه اللقاء على النهاية، تمكن يحيى عطية الله من تسجيل ثاني الأهدا، من ضربة حرة مباشرة (90’+2).

ورفعت “كتيبة البنزرتي” رصيدها إلى 63 نقطة، في المركز الأول، على بعد 11 نقطة من الرجاء الرياضي صاحب المركز الثاني، و16 نقطة عن الجيش الملكي الثالث، فيما جمدت الهزيمة عداد الوجديين عند النقطة الـ35 في المركز الخامس.

يذكر أن المباراة، أجريت على أرضية الملعب “الشرفي” بوجدة، بقيادة طاقم تحكيمي يترأسه حكم الوسط حمزة الفارق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *