رفض نقل ملكية مسجد بفرنسا لوزارة الأوقاف المغربية!

رفض المجلس البلدي لأنجيه غربي فرنسا أن تنتقل إلى المغرب ملكية مسجد قيد الإنشاء في المدينة قرّر مالكه وهبه للمملكة لكي تستكمل عملية تشييده بعدما عجز عن ذلك بسبب عدم توفر المال لديه، كما أفادت مصادر متطابقة الاثنين.

ومسجد أنجيه الكبير المفترض أن تبلغ سعته عند إنجازه حوالي 2500 مصلٍّ هو قيد الإنشاء منذ 2014 في حي في شمال المدينة.

والأرض، التي بوشر ببناء المسجد عليها اشترتها في 2011 “جمعية مسلمي أنجيه” من شركة عمومية مختلطة يرأسها كريستوف بيشو، رئيس بلدية أنجيه.

وفي سبتمبر قرّرت “جمعية مسلمي أنجيه”، التي يطغى عليها المغربيون التنازل عن ملكية الأرض مجاناً إلى وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية المغربية.

وفي قرار صدر، الاثنين، واطّلعت عليه وكالة فرانس برس رفض مجلس بلدية أنجيه نقل ملكية المسجد لأنّ عقد بيع الأرض يمنع المشتري من إعادة بيعها قبل إنجاز البناء، إلا إذا حصل على إذن صريح بذلك من المطوّر.
سكاي نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *