سفاح مكناس يعيد تمثيل جريمة قتل الطفل رضا وسط غليان شعبي كبير

بحضور السلطات المحلية وتحت حراسة أمنية مشددة، اعاد المشتبه فيه الرئيسي باغتصاب وقتل الطفل رضى (عشر سنوات)، تمثيل جريمة قتل الطفل، بعد تعريضه للاغتصاب من طرف ثلاثة شبان، من بينهم قاصر، قبل رميه في بئر.

وكانت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمكناس أوقفت مشتبها فيه يبلغ من العمر 35 سنة، من ذوي السوابق القضائية في القتل العمد والاعتداءات الجسدية والجنسية، وذلك لتورطه في جريمة القتل العمد المقرون بهتك العرض بالعنف، التي ذهب ضحيتها طفل يبلغ من العمر 10 سنوات بتاريخ 09 يوليوز الجاري. وُجد مرميا في بئر بالمنطقة ذاتها.

وشهدت عملية إعادة تمثيل عملية القتل من طرف المشتبه فيه الرئيسي ، في اجواء مشحونة ، و حالة غليان شعبي، و استنكار كبير للجريمة البشعة التي هزت مدينة مكناس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *