سلطات المضيق تحرر الملك العمومي البحري بالشواطئ

تواصل السلطات المحلية بالمضيق مدعومة بالمصالح الامنية ،اليوم الاثنين، عملية واسعة لتحرير الملك العمومي البحري بشواطئ مدينة المضيق،للحد من الاستغلال العشوائي غير المرخص للفضاء.

هذا، وأسفرت الحملة التي اشرف عليها باشا مدينة المضيق وقائدي الملحقة الاولى والثالثة ورئيس القسم الاقتصادي والتنسيق بالعمالة وعناصر الحرس الترابي والامن الوطني واعوان السلطة وعمال الانعاش الوطني عن حجز 213 كرسي 80مظلة شمسية 24 طاولاة بلاستيكية وآليات ميكانيكية في ملكية مقاهي و أشخاص لا يتوفرون على تراخيص قانونية مسلمة من السلطات المختصة تخول لهم استغلال الملك العمومي البحري ومختلف مرافق شواطئ العمالة.


وتندرج هذه الحملة التي ستستمر الى غاية انتهاء موسم الاصطياف،حسب مصدر مسؤول، في اطار الحفاظ على النظام خلال موسم الاصطياف وتمكين مرتادي شواطئ المدينة من الاستفادة من الخدمات والمرافق العمومية بالمجان والحد من الممارسات غير القانونية ،التي تحول دون الاستغلال الامثل لمرافق الشاطئ ، الذي يستقطب خلال فصل الصيف الآلاف من السياح المغاربة والاجانب اضافة الى ساكنة مدن العمالة والمدن المجاورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.