شابة تضع حداً لحياتها في ظروف غامضة بضواحي ميدلت

اهتزت زوال اليوم الاحد 28 فبراير الجاري ساكنة جماعة إيتزر الواقعة في النفوذ الترابي لإقليم ميدلت,على وقع حادث مؤلم بعدما ٱقدمت شابة على وضع حد لحياتها في ظروف غامضة.

وفق المعطيات فإن الشابة الهالكة عشرينية و متزوجة, و لازالت ٱسباب إنتحارها مجهولة.

هذا,و فور علمها بالحادث انتقلت الى عين المكان كل من السلطات المحلية و رجال الدرك الملكي,قامت بفتح تحقيق قصد معرفة كل الظروف و الملابسات المحيطة بهذه النازلة,فيما جرى نقل جثمان الهالك الى مستودع الاموات لاخضاعه للإجراءات القانونية الجاري بها العمل تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *