شبيبة ال PPS تجر بنموسى الى القضاء

أقدمت الشبيبة الاشتراكية على رفع دعوى قضائية ضد وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، على خلفية سن شروط جديدة لاجتياز مباريات أطر التدريس وأطر الدعم التربوي والإداري والاجتماعي.

وبحسب المعطيات المتوفرة، فإن شبيبة حزب التقدم والاشتراكية شرعت في مسطرة الدعوى القضائية ضد وزارة بنموسى من أجل الطعن في الشروط الجديدة المعلنة من طرفها، ويرتقب أن تتوصل بالتوصيل من كتابة الضبط لدى المحكمة الإدارية بالدار البيضاء اليوم الخميس.

تعليقا على ما سبق، قال الكاتب العام لشبيبة التقدم والاشتراكية؛ يونس سراج، إن “من أسباب إقدام منظمتنا على رفع دعوى قضائية ضد بنموسى، أن قرار هذا الأخير لا يحترم الدستور، ومخالف لقانون الوظيفة العمومية، الذي ينص على أن سن التقدم للمباريات أقصاه 45 سنة”، مضيفا أن “هذه القرارات لا قانونية ولا دستورية وتستوجب النضال لدفع الوزارة إلى التراجع عنها”.

وكشف سراج، أن “الشبيبة الإشتراكية وضعت أشكالا نضالية متعددة للاحتجاج ضد قرار بنموسى”، مشيرا إلى أن رفع الدعوى القضائية مجرد خطوة نضالية أولى للترافع ضد القرار”، معتبرا أن “الحكومة تحل مشكل التقاعد على حساب فئات عريضة من الشباب المغربي، الذي لا ذنب له سوى أن الحكومات تجرب فيهم سياسات عمومية لم تخدمهم في شيء، ولم تقدم حلولا لادماجهم”، وفق تعبير المتحدث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *