شخص يقطع مسافة طويلة يوميا من أجل البحث عن شبكة الاتصال على أمل وصول رسالة صندوق التضامن (صور مؤلمة)

تداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع صورة لمواطن مغربي مفترشا الأرض وبجانبه مجموعة من الهواتف النقالة، بإحدى المناطق النائية نواحي إقليم الحوز .

وأرفق النشطاء الصورة بتدوينة حملت في طياتها الكثير من المعاني المؤلمة و التي تجسد المعاناة الصامتة لآلاف المواطنين في أعالي الجبال البعيدة عن المناطق المتحضرة .

و جاء في التدوينة التي عرفت انتشارا واسعا: “صور لمواطن من منطقة الزات العليا بجماعة تغدوين اقليم الحوز،بعد ان قطع ساعة مشيا على الأقدام بين الجبال بحثا عن  تغطية لشبكة الاتصالات ، بهدف استقبال الرسالة النصية(ان كان له الحظ في الاستفادة) لدعم الأسر المتضررة من تداعيات كوفيد -19”

هذا و خرج مجموعة من المواطنين في بعض الأقاليم في مسيرات احتجاجية عفوية بسبب عدم الاستفادة من صندوق التضامن الذي أعطى انطلاقته ملك البلاد منذ الأيام الأولى لتفشي الجائحة بالمغرب، نظرا للظروف الصعبة التي باتوا يعيشونها بعد توقف مصادر رزقهم، ليبقى السؤال هو هل ستتم بالفعل مراجعة لائحة المستفدين و تعويض المقصيين في غضون الأيام المقبلة بعد أن أنشأ موقع “تضامن كوفيد” جناحا خاص بتلقي شكايات المواطنين؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *