شركة شحن ألمانية تستعد لإعادة خطوطها الى المغرب

أعلنت شركة الشحن الألمانية الإسبانية “FRS Iberia” عن تخليها عن خطوطها في جزر البليار شرق إسبانيا، واضعة عينها على عودة اشتغال خطوطها مع المغرب في حال عودة علاقة ابلدين إلى سابقعهدها.

وحسب بيان للشركة المذكورة، فإنها ستتخلى عن خدماتها البحرية على طرق Alcúdia-Ciutadella و Eivissa-Formentera قبل 15 ديسمبر الجاري، وفق  ما نشرته مصادر إعلامية إسبانية.

مشيرة إلى أن وقف العمليات في جزر البليار “كان سببه الوضع الحالي لكوفيد في أوروبا وشمال إفريقيا، ما أدى لانخفاضًا كبير في حركة الركاب، وبالتالي تتكبد الشركة خسائر اقتصادية على هذه الطرق المتخلى عنها”.

ولفتت شركة الشحن الانتباه إلى أن هناك عاملًا آخر دفعها لاتخاذ قرارها وهو انخفاض الإشغال على كل من خطي Eivissa-Formentera و Alcúdia-Ciutadella، حيث فشلت الأسعار المنخفضة في جذب العملاء، مشددة على أن الإعانات المقدمة للسكان تقلل من الخصومات التي قد تطبقها شركات الشحن.

وأوضحت الشركة أن اليوم الأخير الذي ستقوم فيه FRS Iberia بتشغيل طريق Alcúdia-Ciutadella سيكون في 15 دجنبر الجاري.

وحصب الصحيفة التي نقلت الخبر، فإن الشركة ستعيد توجيه موقعها الاستراتيجي نحو طرق مضيق جبل طارق، مع الحفاظ على قدرة تشغيلية قوية من أجل إعادة الروابط البحرية مع المغرب، الذي يعتبر هدفها الرئيسي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.