صادم.. جلسة خمرية تنتهي بفاجعة ضواحي تارودانت

اهتز دوار القصبة بجماعة المهادي ضواحي سبت الكردان بإقليم تارودانت، صبيحة يوم أمس السبت 29 يناير الجاري، على وقع وفاة فتاة أربعينية كانت في ضيافة عشيقها البالغ من العمر 45 سنة داخل منزل ترابي بإحدى الضيعات الفلاحية المهجورة بالمنطقة.

وذكرت مصادر محلية، فإن الضحية قضت يومين رفقة عشيقها بالمنزل المذكور، حيث قاما بإحتساء الخمر وممارسة الجنس، إلا أنها أصيبت بوعكة صحية مفاجئة بسبب مرض القلب الذي كانت تعاني منه سلفا، ما أسفر عن وفاتها أمام أنظار عشيقها الذي أصيب بالذهول والخوف، ولم يقم بنقلها إلى المستشفى مخافة الفضيحة.

هذا، وأمام هول الصدمة، إختار العشيق إنتظار الصباح، ليتوجه مباشرة صوب مركز الدرك الملكي من أجل التبليغ عن الواقعة.

وفور إخبارها بالحادث، انتقلت عناصر الدرك الملكي بالكران إلى عين المكان، حيث ثم توقيف المشتبه فيه ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت اشراف النيابة العامة المختصة، فيما تم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي الحسن الثاني قصد إخضاعها للتشريح الطبي، من أجل الكشف عن ظروف وملابسات هذه الفاجعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.