صحيفة : 92 قارباً إسبانياً سيتوقف عن العمل بسبب إلغاء إتفاقية الصيد

أشارت تقارير إعلامية إسبانية إلى أن قرار المحكمة الأوروبية الأخير بإلغاء اتفاقية الصيد البحري مع المغرب سيؤثر بشكل سلبي على الإقتصاد الإسباني، وستكون مدريد المتضرر الأكبر من هذا القرار.

وكشفت صحيفة ” إسبانيول” الإسبانية؛ أن إلغاء الاتفاقية سيتسبب بشكل مُباشر في إيقاف 92 قاربا إسبانيا عن العمل النهائي.

وأوضحت الصحيفة ذاتها أن إسبانيا ستفقد 91.5 في المائة من الثروة السمكية التي يتم صيدها حين توقيع الاتفاقية التي ألغاها القرار الصادر من محكمة العدل الأوربية؛ الأربعاء؛ والقاضي بإلغاء اتفاقات تجارية والصيد الموقعة بين بروكسيل والمغرب في سنة 2018 و 2019 على التوالي؛ بسبب منتجات الصحراء المغربية. مشيرا المنبر ذاته إلى أن الاتفاقية تسمح لـ 128 سفينة أوروبية بالصيد هناك؛ 92 منها إسبانية.

هذا وتنظر مدريد إلى الحكم بقلق وتخشى من أن المسار الذي حدده خوسيه مانويل ألباريس منذ وصوله إلى وزارة الخارجية بتعزيز التعاون مع المغرب لن يتم كما خطط له.

ويبقى مصدر الارتياح لدى إسبانيا في ظل صدور القرار الأوروبي هو البيان المشترك الذي صدر أمس عن رئيس الدبلوماسية الأوروبية ، جوزيب بوريل ، ووزير الخارجية المغربي ، ناصر بوريطة ،والذي يكشف عن وجود جبهة مشتركة والعزم على عدم إحياء توترات الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *