صنع متفجرات بطريقة غريبة .. هكذا خطط زعيم “متطرف” تفجير ساحة جامع الفنا

هاشتاغ : مكتب مراكش

كشفت قناة “ميدي 1” أن زعيم الخلية المفككة صباح اليوم الثلاثاء في منطقة أوريكا ضواحي مدينة مراكش، كان خلال السنوات الماضية يحاول تصنيع متفجرات.

وحسب المصدر ذاته فإن الشخص الذي تم توقيفه حاول ست مرات تصنيع متفجرات، بالاعتماد على أسمدة فلاحية ومسحوق السكر من أجل استخلاص مواد حارقة، حيث كان يخطط لصنع عبوة متفجرة وتفخيخ دراجة نارية، يستهدف بها تجمع سياح في ساحة جامع الفنا أو إحدى الفضاءات العمومية بمراكش.

وكان المكتب المركزي للأبحاث القضائية، التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، قد تمكن الثلاثاء 25 يونيو، من تفكيك خلية إرهابية تتكون من أربعة متشددين موالين لـ”داعش”، تتراوح أعمارهم ما بين 25 و40 سنة، ينشطون بمنطقة الحوز ضواحي مراكش، وذلك في إطار العمليات الأمنية المنجزة من أجل رصد العناصر المتشددة الحاملة لمشاريع إرهابية.

وأوضح بلاغ للمكتب المركزي أن هذه العملية مكنت من رصد ضيعة بجماعة أوريكا بنفس المنطقة في ملكية عائلة أحد أعضاء هذه الخلية، والتي تم فيها حجز بقايا مواد كيميائية وسوائل مشبوهة ومعدات تم استعمالها لتحضير مواد متفجرة، والتي سيتم إخضاعها للخبرة من طرف المصالح المختصة، كما تم أيضا حجز أجهزة إلكترونية وأسلحة بيضاء ومنظار ومبالغ مالية وكذا دراجة نارية.

وتفيد المعطيات الأولية للبحث، يضيف البلاغ، أن زعيم هذه الخلية الإرهابية الذي قام باستقطاب وتأطير أفراد مجموعته، نسج علاقات مشبوهة مع عناصر تنشط بالخارج بهدف التخطيط والإعداد من أجل تنفيذ عمليات إرهابية خطيرة بالمملكة باستعمال عبوات ناسفة، وذلك تماشيا مع الأجندة التخريبية لـ”داعش”.

وأشار البلاغ إلى أنه سيتم تقديم المشتبه فيهم أمام العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري معهم تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *