صور تاريخية لعلال الفاسي معروضة للبيع في سوق الكلب بسلا وحزب الاستقلال يقدم شكاية للأمن

موقع هاشتاغ – الرباط

تحرك مسؤولو المقر المركزي لحزب الاستقلال في الرباط مباشرة بعد انتشار مقاطع فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي تعرض صور قيادات استقلالية بمدينة سلا وكذا صور ناذرة لزعيم الحزب علال الفاسي معروضة للبيع في إحدى خردات سوق شعبي في مدينة سلا معروف بسوق الكلب.

وفيما قال بلاغ للمركز العام لحزب الاستقلال، إن صور بعض القيادات التاريخية لحزب الاستقلال وبعض الأغراض والأثاث التي ترجع ملكيتها للحزب، وأنها فعلا كانت تباع في أحد أسواق مدينة سلا، وتبين أن الموضوع يتعلق بعملية سرقة كشفت بعض المصادر أن الاحتمال الوارد هو أن يكون أحد مسؤولي المنظمة قد عمد لبيع هذه التجهيزات بعدما تم إفراغ المقر المذكور.

إدارة الحزب أعلنت أنها باشرت، بتعليمات من الأمين العام للحزب، تحرياتها في هذا الموضوع، وتبين بعد استجماع جميع العناصر المرتبطة به، أن الأمر يتعلق بعملية سرقة تعرض لها مقر جمعية حماية الأسرة بمقاطعة تابريكت بسلا، والذي يتخذه كذلك فرع منظمة المرأة الاستقلالية بسلا كفضاء لأنشطته، وذلك ليلة الثلاثاء 22 ماي 2018.

وعلى إثر علمهم بالموضوع انتقل إلى عين المكان مسؤولو الحزب بمدينة سلا، حيث تمت معاينة المقر وإحصاء المسروقات، وتم تقديم شكاية لمصالح الأمن الوطني في الموضوع قصد الكشف عن جميع ملابسات هذه القضية. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.