طلبة تطوان يتأهل لنصف نهائي البلاي اوف لنيل لقب البطولة الوطنية لكرة اليد رغم شح الإمكانيات

تأهل فريق نادي طلبة تطوان لكرة اليد، يوم امس الاحد، لنصف نهائي البطولة الوطنية القسم الممتاز لكرة اليد موسم 2020-2021.

وجاء تأهل الفريق التطواني للمربع الذهبي للبطولة الوطنية، عقب فوزه على نادي اولمبيك اليوسفية بحصة 30/26، ليضع اسمه مجددا ضمن قائمة كبار كرة اليد الوطنية.

وكان فريق طلبة تطوان لكرة اليد قد تسيد اطوار بطولة القسم الممتاز للبطولة الوطنية شطر الشمال، بعدما حصد 29 نقطة، على بعد نقطتين من مطارده مولودية وجدة، جمعها من تسع انتصارات وتعادل واحد، ودون اية هزيمة.

وانضاف فريق طلبة تطوان الى كل من رجاء اكادير ووداد السمارة والجيش الملكي، ليكمل عقد المتأهلين للمنافسة على لقب البطولة، حيث يراهن ابناء المدرب جلال يحيى على جعل هذا الموسم موسما لكرة اليد التطوانية، والصعود الى منصة التتويج رغم حجم المنافسين، وكذا شح الامكانيات المادية.

ورغم مسار التألق الذي مازل فريق طلبة تطوان يرسمه في سجل تاريخ الرياضة التطوانية، فإن مسؤولي المدينة يواصلون ادارة ظهورهم للمجهودات الكبيرة التي يعتملها المكتب المسير في تشريف الرياضة التطوانية، في غياب الإمكانيات المادية والدعم المؤسساتي والعمومي، التي تعيق الفريق في تتويج ممثل كرة اليد بالشمال، خاصة وان الفريق التطواني بتأهله الى المربع الذهبي سيقارع فرقا تسير بميزانيات ضخمة تظاهي فرق كرة القدم.

ومن شأن العائق المالي الذي يثقل ويعيق عمل المكتب المسير أن يفرمل جميع المجهودات التي تعتمل داخل نادي طلبة تطوان بجميع فئاته، ذكورا وإناثا وكبارا وصغارا.

والمثير في هذا كله انه بالاضافة الى الجحود المالي وغياب الدعم، فان مسؤولو المدينة لم يقوموا ولو بالتفاتة معنوية للفريق، قصد تحفيز مكونات فريق طلبة تطوان، والرفع من معنويات اللاعبين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *