عفو ملكي يتجاوز حراك الريف ليشمل معتقلين على خلفية قضايا الإرهاب

شمل العفو الملكي الصادر، اليوم الأربعاء 29 يوليوز الحالي، بمناسبة عيد العرش المجيد، عددا من المعتقلين على خلفية قضايا تتعلق الإرهاب.

و قالت اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين، بأن ستة من المعتقلين بتهم الارهاب استفادوا من العفو الملكي، حيث غادر أربعة منهم، أسوار سجن عكاشة عين السبع 1 بالدار البيضاء، فيما تم خفض العقوبة السجنية لاثنين منهم بخمس سنوات.

وحسب ذات المصدر، فقد شمل العفو الملكي المعتقل “نور الدين نفيعة” المعروف بـ”الشيخ أبو معاذ” المحكوم عليه بـ 18 سنة حبسا نافدا على خلفية كونه أمير “الجماعة الإسلامية المقاتلة في المغرب”، وعبد الحميد فرقي المحكوم بالمؤبد.

يشار إلى أن العفو الملكي شمل أيضا عددا من معتقلي حراك الريف بسجن طنجة 2، ويتعلق الأمر بكل من، إلياس حاجي، أشرف اليخلوفي، محمد المجاوي، ربيع الأبلق، شاكر المخروط، حسين الإدريسي، الحبيب الحنودي، محمد الاصريحي، وأخرون بسجن الحسيمة.

ويذكر أنه وبمناسبة عيد العرش، أصدر الملك محمد السادس اليوم عفوه عن 1446 شخصا المحكوم عليهم من طرف مختلف محاكم المملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *