علامات ليلة القدر بالأدلة من السنة النبوية

علامات ليلة القدر بالأدلة من السنة النبوية، في شهر رمضان المبارك الذي نحن فيه، وإن أيام شهر رمضان كلها أيام خير وبركة على الأمة الإسلامية وعلى المسلمين كافة، وهو شهر الصيام والشهر الامتناع عن الاكل والشراب، لشهر رمضان  مكانة عظيمة في قلوب المسلمين، في ليالي شهر رمضان تمر ليلة القدر وهي الليلة التي تأتي في العشر الاواخر من شهر رمضان المبارك، وفيها نُزل القران الكريم على سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام، وهي ليلة أجرها عظيم، ويتساءل الكثير من الأشخاص حول علامات ليلة القدر في السنة النبوية، وكما نحن في موسوعة المحيط سوف نقدم لكم من خلال هذا المقال علامات ليلة القدر بالأدلة من السنة النبوية.

هي ليلة من أعظم ليالي السنة، وهي ليلة يقوم بها المسلمين بالصلاة حتى مطلع الفجر، وقد بثت عن النبي صلى الله عليه وسلم في السيرة النبوية بان ليلة القدر تأتي في العشر الاواخر من شهر رمضان المبارك، وخاصة تكون في الأيام الفردية من شهر رمضان.

ليلة القدر بالأدلة في القرآن الكرمي والسنة النبويةوردت في القران الكريم سورة القدر قال جل جلاله في كتابه الحكيم ” إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ (2) لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3) تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ (4) سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ”وقد وردت في السنة النبوية أنه عن النبي صلى الله عليه وسلم، أنه قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه”، وفي حديثُ اخرى للنبي صلى الله عليه وسلم، أنه عن عبد الله بن أنيس أنه قال “يا رسول الله، أخبرني في أي ليلة تبتغى فيها ليلة القدر. فقال صلى الله عليه وسلم “لولا أن يترك الناس الصلاة إلا تلك الليلة لأخبرتك”علامات ليلة القدرمن علامات ليلة القدر المتعارف عليها بيننا وهي كالتالي: –طمأنينة القلبانشراح صدر المسلم الذي يقيمها.الرياح فيها تكون ساكنة.قوة الإضاءة والنور القمر فيها.علامات ليلة القدر بالأدلة من السنة النبويةورد عن النبي صلى الله عليه وسلم في السنة النبوية أنه  عن عبد الله بن أنيس أنه قال “يا رسول الله، أخبرني في أي ليلة تبتغى فيها ليلة القدر. فقال: “لولا أن يترك الناس الصلاة إلا تلك الليلة لأخبرتك”.وفي حديث اخرى عن النبي صلى الله عليه وعليه قال ” “إنَّ أَمارةَ ليلةِ القدرِ أنَّها صافيةٌ بلِجةٌ كأنَّ فيها قمَرًا ساطِعًا ساكنةٌ ساجيةٌ لا بردَ فيها ولا حرَّ ولا يحلُّ لكوكبٍ أن يرمى بهِ فيها حتَّى يصبِحَ وإنَّ من أمارتَها أنَّ الشَّمسَ صبيحتَها تخرجُ مستويةً ليسَ لَها شعاعٌ مثلَ القمرِ ليلةَ البدرِ ولا يحلُّ للشَّيطانِ أن يخرجَ معَها يومَئذٍ”ومن خلال الاحاديث التي وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم، نسطيع بأن نفهم بان ليلة القدر هي ليلة فردي وتكون في العشر الاواخر من شهر رمضان فقال النبي صلى الله عليه وسلم ” “إنَّ أَمارةَ ليلةِ القدرِ أنَّها صافيةٌ بلِجةٌ كأنَّ فيها قمَرًا ساطِعًا ساكنةٌ ساجيةٌ لا بردَ فيها ولا حرَّ ولا يحلُّ لكوكبٍ أن يرمى بهِ فيها حتَّى يصبِحَ وإنَّ من أمارتَها أنَّ الشَّمسَ صبيحتَها تخرجُ مستويةً ليسَ لَها شعاعٌ مثلَ القمرِ ليلةَ البدرِ ولا يحلُّ للشَّيطانِ أن يخرجَ معَها يومَئذٍ”ومن العلامات التي وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم بان ليلة القدر هي ليلة لا باردة ولا ليلة حارة، فهي ليلة معتدلة حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “ليلةُ القدْرِ ليلةٌ سمِحَةٌ، طَلِقَةٌ، لا حارَّةٌ ولا بارِدَةٌ”، وتكون شمس صباح اليوم التالي لليلة القدر تكون شمس بيضاء باردة خالية من الشعاع، وفي ليلة القدر لا تهب فيها الرياح، ولا تظهر فيها السحب، ولا تنزل فيها الامطار فقال صلى الله عليه وسلم ” لا باردة ولا ليلة حارة، فهي ليلة معتدلة حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : “ليلةُ القدْرِ ليلةٌ سمِحَةٌ، طَلِقَةٌ، لا حارَّةٌ ولا بارِدَةٌ”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *