عماد.. قصة مصاب بالسرطان حقق حلم قيادة القطار

عاش عماد ذو 8 سنوات، المريض بسرطان مغامرة حقيقية، بالرباط، نهاية الأسبوع الماضي، كأول طفل يصبح سائق قطار، وبالتالي تحقيق حلم طالما رواده.

وقال إبراهيم دربال، رئيس جمعية أحلام العصافير، في حديثه مع وسائل إعلامية ، إنه “تم استقبال عماد من طرف مسؤول محطة القطار الرباط أكدال، فضلا عن مسؤولة التواصل بالمكتب الوطني للسكك الحديدية، وتم تقديم لعماد شروحات حول طبيعة عمل وتحرك القطارات”.

وصعد عماد المقصورة الخاصة بالسائق على متن قطار المتوجه إلى الدارالبيضاء الميناء، وكان برفقته والده ورئيس مصلحة سير القطارات، الذي لم يتردد في تقديم شروحات لعماد حول كيفية سياقة القطار، بعد ذلك استمتع عماد بالقيادة والسرعة التي يسير بها القطار، بحضور والده.
وأوضح إبراهيم دربال، بأن “مثل هذه المبادرات تساعد الأطفال المصابون بأمراض مزمنة، في تحسين ظروف علاجهم، وأن كل حلم هو تجربة فريدة من أجل الطفل الذي قد يعيد اكتشاف المستقبل وإيجاد القوة والأمل لتجاوز مرضه”.
هاشاج-متابعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *