عمر هلال يدافع عن حق شعب القبائل “الشجاع” في تقرير مصيره رداً على الجزائر

أشهر المغرب ورقة حق شعب القبائل الأمازيغي في تقرير مصيره والحصول على دولته المستقلة، في رده على الاتهامات الجزائرية التي جاء بها وزير الخارجية المعين رمتان العمامرة خلال اجتماع لحركة عدم الانحياز نظم قبل يومين.

ممثل المغرب الدائم لدى الأمم المتحدة عمر هلال وجه رداً على الادعاءات التي جاء بها الوزير الجزائري، معتبرا بأن الجمهورية الوهمية التي يدافع عنها الوزير لا يعترف بها أحد وغير معترف بها في المنظمات الدولية، مؤكدا بأن الجزائر هي من تمول وتسلح الكيان من أجل تنفيذ أجندتها الجيوبوليتيكية.

وبمبدأ المعاملة بالمثل، أشار هلال بأن الوزير الجزائر الذي يقدم نفسه كمدافع قوي عن حق تقرير المصير ينكر هذا الحق على شعب القبائل الأمازيغي، وقال إنه يعاني من “أطول احتلال أجنبي”.

هلال اعتبر أن مبدأ “تقرير المصير لا يجب أن يكون انتقائيا” وبأن شعب القبائل الشجاع يستحق أكثر من أي شعب آخر التمتع بحقه الكامل في تقرير مصيره.

هذا وقد انتقلت منطقة القبائل التي تسيطر عليها الجزائر من المطالبة بالحكم الذاتي إلى المطالبة بتقرير المصير، المنطقة الامازيغية قاطعت بشكل كبير الانتخابات التشريعية الأخيرة، ويخوض سكانها احتجاجات دائمة، بينما جرى تأسيس حكومة مؤقتة في فرنسا تتبنى مبدأ الاستقلال عن الدولة الجزائرية.

وأمام تصاعد هذا التوجه وجه الجيش الجزائري اتهامات مؤخرا لنشطاء القبائل وحاول اتهامهم بالإرهاب والتخريب، ما نفته حكومة القبائل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *