فايسبوكيون يردون على العثماني بخصوص رسم السمعي البصري!

هاشتاغ: هيثم الاسماعليلي.
‏بعد تصريح سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، والامين العام لحزب العدالة والتنمية، بخصوص رسم دعم الإعلام السمعي البصري، امام اعضاء حزبه بالكتابة الجهوية للرباط، الذي قال فيه ان هذا الرسم موجود ضمن فواتير الكهرباء منذ سنة 1996، وليس جديدا وعلى عكس مايروجه البعض.

ويضيف، أن 80 ٪ من الأسر المغربية معفية منه منذ سنوات، ولا توجد أي نية أو نقاش داخل الحكومة لفرض أي رسم جديد.
واكد العثماني، ان لايؤدي رسم 55 درهم إلا من يدخلون الشطر الرابع والخامس في استهلاك الكهرباء.

وعلى اثر هذا التصريح، الذي اثار حفيظة مجموعة من المواطنين، الذين خرجوا بتدوينات في الفضاء الازرق ( الفايسبوك)، مصحوبة بصور لفواتر استهلاك الكهرباء، التي لم تتجاوز الشطرين الاوليين، وتتضمن رسم دعم السمعي البصري المحدد في 55 درهما، كرد فعل على ادعاء رئيس الحكومة ان فئة قليلة هي التي تؤدي هذا الرسم.

وطالبت العديد من الفعاليات بالفضاء الازرق تخصيص هذا الدعم المخصص للقنوات العمومية، لعلاج مرضى السرطان، عوض دعم القناة الثانية التي اعلنت افلاسها، من خلال هاشتاغ انتشر بسرعة البرق في وسائل التواصل الاجتماعي، “ما بغيناش نموتو بالسرطان” ودعم مرضى السرطان اولى من دعم القناة الثانية.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

  1. هذه الفواتير ضد ما ادعاه كاتب المقال عن ضريبة 55 درهم لإنعاش قطاع السمعي البصري حيث يبدو أن المستهلك صاحب الفاتورتين قد دخل إلى الشطر الرابع وهذا ما صرح به رئيس الحكومة كان عليك يا كاتب المقال أن تأتي لمستهلك دخل إلى الشطر الثالث و نرى هل طبقت عليه ضريبة 55 درهم

    1. الفتورتين لم تتجاوز الشطرين الاولين