فتح تحقيق سري مع لاعب المنتخب الوطني أشرف بن شرقي

شهدت الفترة الماضية تحقيقًا سريًا داخل نادي الزمالك على خلفية سفر بعض اللاعبين بشكل سري قبل مباراة طلائع الجيش بالجولة السادسة ضمن منافسات بطولة الدوري وكان على رأسهم التونسي فرجاني ساسي والمغربي أشرف بن شرقي.

وجاء سفر فرجاني ساسي بعد الحصول على إذن من جانب أيمن يونس رئيس اللجنة الفنية السابق لإدارة الكرة بالزمالك رغم رفض البرتغالي جايمي باتشيكو المدير الفني للفريق وقتها سفر اللاعب من الأساس والتمسك ببقائه.

وكانت الأزمة الأكبر والتي تفاجىء بها مسئولي الزمالك ولم يكن يعلموا من الأساس بها هو سفر المغربي أشرف بن شرقي إلى الإمارات، ومع إنتهاء الراحة والعودة للتدريبات وقتها تفاجىء مسئولي الأبيض بسفر اللاعب إلى الإمارات وهو ما أثار غضبهم بشكل كبير.

وفتح مسئولو الزمالك تحقيق سري في الواقعة واستدعوا اللاعب لمعرفة أسباب وسفره ومن الذي أعطاه الإذن من الأساس وكانت المفاجأة بتأكيد بن شرقي بأنه حصل على إذن من عبد الحليم علي مدير الكرة والذي منحه الإذن للسفر.

بن شرقي أكد لمسئولي الزمالك بأنه لديه بيزنس خاص به في الإمارات وكانت هناك بعض المشاكل التي تستدعي سرعة سفره لحل الأمر، لكن المفاجأة تمثلت في عدم علم الإدارة من الأساس بسفر اللاعب وعدم إبلاغ العندليب لهم بالأمر.

إدارة الزمالك وبعد التحقيق مع بن شرقي والاستماع إلى أقواله قرروا التراجع عن فكرة توقيع أي عقوبة على اللاعب بعدما تأكدوا من سلامة موقفه وأنه حصل على إذن بالفعل من الجهاز الإداري.

ويرغب مسئولو الزمالك في الوقت الحالي بالحفاظ على حالة الانضباط داخل الفريق من كل الجوانب بما يساهم في الحفاظ على الاستقرار وعدم حدوث أي مشاكل خاصة وأن الفريق مقبل على مباريات صعبة وهامة في المرحلة المقبلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *