فضيحة تفويت نجل الزايدي 12 هكتار في ملكية الدولة لمقاول!

ابوأدم
تقدمت الأملاك المخزنية بدعوى قضائية لترامي على أملاك الدولة، واستعادة عقار تزيد مساحته عن 12 هكتارا، ما استنفر مسؤولي عمالة إقليم ابن سليمان، الذين دخلوا على خط القضية.

وتعود تفاصيل هذا الملف، عندما فوتت جماعة الشراط العقار إلى المقاول، بناء على اتفاق يقضي بتجهيزه، إذ يخصص نصفه لبناء مشروع سكني، على أن تستفيد الجماعة من المساحة المتبقية، ومنحت له رخص إنجاز الأشغال وبناء المشروع السكني.

وبدأت أشغال تجهيز العقار مع بداية الإعلان عن حالة الطوارئ بسبب جائحة كورونا، عبر تعبيد الطرق وحفر قنوات الصرف الصحي، وتم تحديد أجل للانتهاء منها والشروع مباشرة في بناء المشروع السكني.

وتوصل مسؤولو الأملاك المخزنية بمعلومات حول تحويل عقار تابع لها إلى تجزئة سكنية، وخلال البحث تبين أن جماعة الشراط فوتته للمقاول دون العودة إليهم،  لتتم مراسلة عامل إقليم ابن سليمان في الموضوع، مع مطالبته بالوقف الآني للأشغال.

تم إشعار الجماعة بالأمر، إلا أن مسؤوليها تحججوا بأن التفويت تم بناء على رخصة استثنائية صادرة في 2012، وطالبوا العمالة بالمصادقة على المشروع، لتتشكل لجنة مختلطة بمقر العمالة، قضت برفض الموافقة، لعدم وجود ترخيص من مالكة العقار، وهي الأملاك المخزنية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *