فيديو جنسي لزوجة إمام مسجد يجر 4 أشخاص للاعتقال

تدخلت الشرطة القضائية بمدينة تطوان على خط واقعة انتشار شريط فيديو يوثق للحظات حميمية تجمع بين سيدة متزوجة بفقيه وعشيقها، الذي قيل إنه ابن خالها.

وكشفت المعطيات التي أوردها مصادر محلية، أنه قد استمعت عناصر الشرطة القضائية للزوجة المعنية، كما أسفرت التحريات عن اعتقال 4 أشخاص، وهم كل من بطلة الفيديو وقريبتها إضافة إلى ناشط فيسبوكي وشخص آخر.

وأشارت المعطيات نفسها أن الناشط الفايسبوكي، العشيق، الذي أقدم على نشر شريط الفيديو على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي قد أنكر أنه الفاعل، مبرزا أنه ترك هاتفه لدى صديقه، والأخير هو من قام بنشره ليتم بعد ذلك استدعاؤه هو الآخر واعتقاله.

ويقبع الأشخاص الأربعة، بطلة الفيديو وقريبتها و الناشط فيسبوكي وشخص آخر، بسجن الصومال بمدينة تطوان رهن الاعتقال الاحتياطي، وذلك في انتظار إحالتهم على قاضي التحقيق بشأن المنسوب إليهم.

ويشار إلى أن الرأي العام بتطوان والنواحي قد اهتز قبل أسبوع على وقع تداول شريط فيديو جنسي جديد يوثق للحظات حميمية تدمع بين سيدة متزوجة بفقيه يشتغل بأحد الدواوير البعيدة عن المنطقة وعشيقها.

وحسب ما نشره موقع إخباري نقلا عن مصدر محلي، فإن العشيق هو ابن خالها، واعتادا على ممارسة الجنس مع بعضهما في غياب الزوج، الفقيه، ووصل الأمر إلى حد توثيق لحظاتهما الجنسية خلال الليالي الحمراء التي قضوها مع بعض عبر كاميرات هاتفيهما.

وعن كيفية تسريب شريط الفيديو المصور، أوضح المصدر نفسه، أن الأخبار الرائجة بالمنطقة أن العشيق وبعد خلاف مع عشيقته، ابنة عمته، وزوجة الفقيه، عمل على إنشاء حساب فيسبوكي جديد، ونشر عبره أجزاء من الأشرطة الجنسية التي تجمعه مع عشيقته، التي سبق ووثقها رفقتها بكاميرا هاتفه المحمول.
هاشتاغ-متابعة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *