في اول تعليق له بيدرو سانشيز يصرح : أولويتنا إعادة الحياة إلى طبيعتها في سبتة المحتلة

أولويتي في هذا الوقت هي إعادة الحياة إلى طبيعتها في سبتة ، يجب أن يعرف مواطنوها أنهم يحظون بالدعم المطلق من حكومة إسبانيا وأقصى درجات الحزم لضمان سلامتهم والدفاع عن سلامتهم كجزء من البلاد في مواجهة أي تحدٍ “. هذه هي الكلمات الأولى التي قالها رئيس الحكومة الإسبانية ، بيدرو سانشيز ، بعد الأزمة التي نشأت بعد الدخول المكثف للمغاربة إلى المدينة.

هذا و الغى سانشيز رحلته إلى باريس التي كان يعتزم القيام بها يوم الثلاثاء ، وسيُدلي ببيان في المؤتمر الصحفي في نهاية مجلس الوزراء.

و تقول وسائل اعلام اسبانية ، إن الوضع خطير للغاية لأن عمليات الاقتحام التي سمح بها المغرب إلى سبتة لا تتوقف ، في ضل تأخر رد الفعل الحكومي ، و هو ما أدى إلى حالة هلع كبيرة في اوساط سكان المدينة المحتلة .

وأكدت وسائل الإعلام الإسبانية ، ان مجلس الوزراء الاسباني سيجتمع في الساعة 09:30 ، لتقييم الأحداث في سبتة و مليلية المحتلتين ، في ظل وصول ، حيث من المنتظر صدور بلاغ في الموضوع .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *