عشرات الجماعات بتاونات بدون شبكات الهاتف والأنترنت

موقع هاشتاغ

مازلت عشرات الجماعات القروية ومناطق شاسعة بإقليم تاونات منقطعة عن العالم بسبب غياب تغطية الهاتف المحمول والشبكة العنكبوتية.

علي العسري، المستشار البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، كشف على متن سؤال كتابي وجهه إلى وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، مولاي عبد الحفيظ العلمي، أنه “رغم الأهمية الاجتماعية والاقتصادية التي أضحت لوسائل الاتصال والتواصل الهاتفي والالكتروني، وكثرة تأكيد رئيس الحكومة المحترم في تدخلاته بمجلسي البرلمان خلال الجلسات الشهرية على الاهتمام الكبير الذي توليه الحكومة لتعميم وتقوية التغطية الهاتفية وشبكة الإنترنت بالعالم القروي، لتيسير وتقوية دمج ساكنته في النسيج والدينامية الاجتماعية والاقتصادية التي يعرفها الوطن، إلا أن جماعات كثيرة، ومناطق شاسعة بإقليم تاونات لا زالت محرومة من هذه الخدمات ولكل الفاعلين الأربعة بالقطاع”.

وأفاد المستشار البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، أن عدم ربط مداشر ودواوير إقليم تاونات، كالتابعة ترابيا لجماعات عين عائشة وكيسان وبوهودة وغيرهم، بشبكة الهاتف المحمول والشبكة العنكبوتية، “يضيف لغياب العدالة المجالية غياب العدالة التواصلية، ويفقد هذه المناطق فرصا مهمة، بل ويعيق الاستثمار بها، ويؤثر سلبا على حياتها الاجتماعية والاقتصادية”.

وتسائل علي العسري، في معرض رسالته لوزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، عن سبب غياب هذه الخدمة بهذه المناطق، وعن سبب تقاعس الفاعلين المعتمدين في توفيرها، وعن استراتيجية الوزارة لتعميمها على الإقليم والوطن، والأفق الزمني لذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.