قتلى و جرحى في انفجارين إنتحاريين بتونس

دوى انفجاران متتاليان في شارع الحبيب بورقيبة الرئيسي بالعاصمة التونسية اليوم الخميس، إثر تفجير انتحاري نفسه أمام سيارة للشرطة، وسرعان ما سرت بعد دقائق أنباء عن تفجير انتحاري ثانٍ نفسه في الشارع أيضاً.

وأدى التفجيران وفق معلومات أولية أوردتها وزارة الداخلية التونسية إلى مقتل أحد عناصر الأمن وإصابة اربعة آخرين بجروح بينهم مدنيون.

وكان أُعلن سابقاً عن هجوم مسلح استهدف محطة إرسال تلفزيوني في قفصة جنوبي البلاد فجر اليوم الخميس 27 يونيو (حزيران) بإطلاق الرصاص من قبل مجموعة مسلحة من دون ان تُسجل أي أضرار بشرية أو مادية.

وفرضت القوات الأمنية التونسية طوقاً أمنياً حول مكان التفجير وأوقفت حركة السير في شارع الحبيب بورقيبة، بينما ذكر بيان صادر عن وزارة الدّفاع الوطني بشأن هجوم قفصة أنه “جرى في حدود الساعة الثالثة و30 دقيقة بتوقيت تونس (2:30 بتوقيت غرينيتش) فجر الخميس”. وأضاف البيان أن “التشكيلات العسكرية الموجودة على عين المكان والمؤمِّنة لمحطة الإرسال العسكري، تدخلت بردّ فعل فوري ما أجبر هذه المجموعة على الفرار إلى عمق الجبل”.

ولا تزال العملية العسكرية متواصلة لتقفي آثار المجموعة المسلحة، وفق ما ورد في نص البيان.

وتعيش تونس منذ مايو 2011، أعمالاً إرهابية تصاعدت منذ 2013، راح ضحيتها عشرات الأمنيين والعسكريين وسياح أجانب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *