قرار وزارة الداخلية بمعاقبة 20 رجل سلطة اجتازوا امتحان المحاماة

كشفت مصادر مطلعة أن المصالح المركزية لوزارة الداخلية قررت معاقبة رجال سلطة ومتدربين اجتازوا الاختبار الكتابي للامتحان الخاص بمنح شهادة الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة، دورة دجنبر 2022.

وأكدت ذات المصادر أن مصالح وزارة لفتيت شرعت في استدعاء حوالي 20 رجل سلطة من الناجحين في الاختبار سالف الذكر، لعرضهم على المجلس التأديبي خلال الأسبوع الجاري.

وأضافت المصادر نفسها أن الإجراءات التي قد تتخذ في حق هؤلاء ستتراوح بين العزل والتأديب أو الطرد في أسوء الأحوال، فيما تم توقيف قياد متدربين يتابعون دراستهم في المعهد الملكي للإدارة الترابية.

ووفقا لما أورده مصدر مسؤول رفض الكشف عن هويته، فإنه “يحق لأطر وزارة الداخلية اجتياز مباراة المحاماة، لكن شرط أن يحصلوا على ترخيص إداري من الإدارة المركزية”، ما يرجح أن هذا الشرط انتفى بالنسبة لرجال السلطة الذين تم استدعاؤهم.

وتجدر الإشارة إلى أن نتائج الامتحان الكتابي لنيل شهادة الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة، كانت قد أثارت ردود فعل غاضبة من جهات مختلفة، انتقدت هذا الامتحان وشككت في نزاهته ومصداقيته.

هذا، وقد بلغت الأمور حد احتجاج عدد من “المترشحين الراسبين” في مباراة المحاماة للسنة الجارية، بمدن متفرقة، مطالبين بإلغاء النتائج وفتح تحقيق شفاف ونزيه يضمن تساوي الفرص بين جميع المتبارين لولوج المهنة.

ولعل ما زاد الطين بلة هو تصريحات وزير العدل عبد اللطيف وهبي، التي رفض فيها فتح تحقيق حول الامتحان بدعوى “أننا لسنا أمام جريمة”، فضلا عن تلك التي أدلى بها حول نجاح ابنه في المباراة المثيرة للجدل.

اترك تعليقاً

Votre adresse e-mail ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *