قيادي و برلماني عن البام يسطو على سيارة في ملكية الحزب

هاشتاغ:

أفادت أسبوعية “الاسبوع الصحفي” الصادرة نهاية هذا الاسبوع، بأن قياديا في حزب الأصالة والمعاصرة وبرلمانيا ضمن الفريق الحالي قد سطا، منذ سنتين، على سيارة تابعة للحزب وموضوعة رهن إشارة فريقه بالبرلمان؛ ذلك أن المعني بالأمر كان قد طلب من محمد أشرورو، رئيس الفريق السابق، سيارة الحزب ليومين فقط في انتظار إصلاح سيارته التي تعرضت لحادثة سير، قبل أن يكتشف الجميع أنه باع سيارته واستولى على سيارة الحزب منذ ذلك التاريخ، والتي يتحمل “فريق الجرار” جميع مصاريفها، ورفض إرجاعها إلى الفريق رغم مطالبته مرارا بذلك.

ووفق “الأسبوع الصحفي” فإن عبد اللطف وهبي، الأمين العام الجديد لـ”البام”، صمم على إرجاع السيارة المذكورة إلى حظيرة سيارات الحزب، كما قام بالأمر نفسه مع قيادي آخر في الحزب أجبره على إرجاع السيارة المذكورة لفائدة الحزب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *